«الإنترنت» تنقطع خلال زيارة افتراضية لملكة بريطانيا لإحدى الشركات

الملكة إليزابيث خلال الزيارة الافتراضية. من المصدر

اختفت صورة ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية عن الشاشات، يوم الأربعاء الماضي، خلال زيارتها الافتراضية لشركة «كي بي إم جي» البريطانية العاملة في مجال المحاسبة والتدقيق، إثر حدوث خطأ تقني على الإنترنت في الاتصال المرئي.

وكانت الملكة البريطانية، 94 عاماً، التي تعزل نفسها في قصر ويندسور خلال أزمة «كورونا»، تتحدث مع موظفي الشركة عندما قامت بزيارة افتراضية للشركة احتفالاً بمناسبة مرور 150 عاماً على تأسيسها. واستمعت الملكة لقصص شخصية لأربعة من الموظفين الذين انضموا إلى الاتصال المرئي «فيديو كول» من مواقع متعددة في المملكة المتحدة. ولكن خلال هذه الزيارة بدا الأمر وكأن الملكة فقدت اتصالها مع الشركة، حيث اختفت صورة الملكة عن الشاشات للحظات، ومن ثم ظهرت من جديد وقالت، وهي مبتسمة، لموظفي الشركة: «أنتم اختفيتم جميعكم عني».

ورحب بالملكة رئيس الشركة في المملكة المتحدة والشريك فيها، بيل مايكل، الذي يشترك بتاريخ طويل مع دعم هذه الشركة للأعمال والتجارة في بريطانيا خلال 150 عاماً الماضية.

وكجزء من الاحتفالات قامت جوقة تابعة للشركة بأداء نسخة مسجلة عن أغنية «نتمنى لك عيد ميلاد سعيداً أيتها الملكة».

 

طباعة