صحف عربية

    أساتذة يمنحون طلبة الكويت إجازة أسبوعاً وآخرون يصرّون على حضورهم

    «استمتعوا بالأعياد الوطنية».. رسالة بلّغها بعض أساتذة جامعة الكويت والهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب إلى طلبتهم، في إشارة منهم إلى بدء الإجازة قبل الأوان في الصروح الأكاديمية. وبينما أتاح بعض الأساتذة للطلبة السفر والاستمتاع بإجازة مطولة، طلب أساتذة آخرون من الدارسين أن يتجهزوا للاختبارات الفصلية بعد الإجازة، إذ ستصادف الفترة التالية للعطلة الرسمية بدء الاختبارات في كثير من الكليات، وكان الحضور متفاوتاً بين عدد من الكليات. وأصر كثير من الأساتذة على حضور طلبتهم، حتى لا يتسبب الغياب في التأثير على الجدول الدراسي، لاسيما مع قصر هذا الفصل الدراسي، وحلول شهر رمضان في نهايته، الأمر الذي جعل معظم كليات جامعة الكويت تلتزم بالحضور لإنهاء المطلوب من المناهج، إذ بدت الكليات ذات حضور متوسط في معظمها. واستغل عدد من الطلبة اعتذارات بعض أساتذتهم للضغط على أساتذة آخرين لتأجيل الدروس. وفي كلية الهندسة والحقوق، عقدت بعض الاختبارات في أقسام الكلية، لتجبر عدداً من الطلبة على الالتزام بالحضور، فيما كافأ بعض الأساتذة طلبتهم بتهيئة الجو لهم للاختبار، أما في كليتي العلوم الاجتماعية والآداب، فقد كان الحضور ضئيلاً في بعض المحاضرات التي ألغاها أساتذتها. أما الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب، فقد بدت معظم معاهدها وكلياتها ذات حضور خجول، وقرر بعض الطلبة منح إجازة لأنفسهم وعدم حضور المحاضرات، بينما استمرت بعض القوائم والجمعيات الطلابية في الاحتفال بالأعياد الوطنية.

    • استغل عدد من الطلبة اعتذارات بعض أساتذتهم للضغط على أساتذة آخرين لتأجيل الدروس.

    طباعة