الإفراج في روسيا عن شابة إسرائيلية أميركية عفا عنها بوتين

صورة أرشيفية للشابة الإسرائيلية الأميركية نعمة يسسخار. - أ.ب

خرجت الشابة الإسرائيلية الأميركية نعمة يسسخار التي كانت مسجونة في روسيا بتهمة «تهريب مخدّرات»، وعفا عنها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، من سجن موسكو حيث كانت معتقلة، وفق ما أعلنت مصلحة السجون الروسية.

وقالت مصلحة السجون في بيان تلقت وكالة فرانس برس نسخة منه: «وفقاً لمرسوم العفو الذي أصدره الرئيس الروسي، تمّ الإفراج عن نعمة يسسخار من مركز الاحتجاز».

وجاء العفو عن الشابّة تزامناً مع اجتماع مقرر لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو مع بوتين أمس، كي يُقدّم له تفاصيل الخطّة الأميركيّة للسلام في الشرق الأوسط.

وقالت والدة الشابة يافا يسسخار التي كانت موجودة في موسكو إلى وسائل إعلام إسرائيلية: «إنه حلم أصبح حقيقة». وأضافت «أشكر الجميع» و«أنتظر رؤيتها».

وكان نتنياهو الذي يقوم بحملة للانتخابات التشريعية في 2 مارس، وعد ببذل قصارى جهده للإفراج عنها.

وأُوقفت نعمة في أبريل 2019 خلال توقف مؤقت في مطار موسكو أثناء قيامها برحلة من إسرائيل إلى الهند، بعد العثور على تسعة غرامات من القنب في حقيبتها.

في ديسمبر أثناء استئناف الحكم، أكّدت نعمة براءتها، منددةً بـ«عبثية» الاتهامات ضدها. واعتبرت وزارة الخارجية الإسرائيلية آنذاك أن إدانة نعمة «قاسية وغير متناسبة».

 

طباعة