بسبب شائعة تفيد بأن محصولهما يباع مجاناً

    مزارعان صينيان يتكبدان خسارة بسبب مجاملة جيرانهما

    جيران المزارعَين أثنوا على الفجل. ■ أرشيفية

    عندما قرر مزارعان في مقاطعة هوبي الصينية السماح لجيرانهما بأخذ كيس أو اثنين من الفجل الأبيض، الذي تم جنيه حديثاً، لم يكن لديهما أي فكرة عن أن ذلك سيكلفهما كامل حصادهما، البالغ 500 طن، أو ما يعادل 42 ألف دولار نقداً.

    وقال أحد المزارعين، ويدعى شو جيو، الذي عانى الخسارة المروعة، الشهر الماضي، لصحيفة محلية، إنه وشريكه قررا السماح لجيرانهما بأخذ كمية قليلة من الفجل للاستهلاك المنزلي، بعد أن أشاد بعضهم بمنتجهما، قائلين إن لديه مذاق الفجل الرائع في الحساء، خصوصاً في فصل الشتاء البارد. ولم يكن لديهما سوى عدد قليل من الجيران، وإذا أخذ كل منهم كيساً أو اثنين من الفجل، فإن ذلك لن يؤثر على مئات الأطنان من الحصاد. وقال جيو للصحافيين: «أخبرنا القرويون أن الفجل الذي ننتجه لديه مذاق رائع في حساء الشتاء، وطُلب منا، إذا كنا نسمح لهم، أخذ القليل»، متابعا: «لقد كانوا جيراننا ولم نكن نظن أن الأمر سيؤثر فينا، لذا قلنا إن بإمكانهم أخذ كميات قليلة».

    لا أحد يعلم من قام بنشر الشائعات بأن المزارعَين كانا يبيعان الفجل الأبيض دون مقابل، لكن الشائعة انتشرت كالنار في الهشيم، وبحلول اليوم التالي اجتاح عدد كبير من الأشخاص حقل الفجل، وجاء بعضهم من مكان بعيد للحصول على المنتج المجاني.


    - شائعة تقديم المنتج مجاناً انتشرت كالنار في الهشيم، واجتاح عدد كبير من الأشخاص الحقل، وجاء بعضهم من مكان بعيد.

    طباعة