ترامب يطلب إخفاء سفينة حربية باسم جون ماكين خلال زيارته لليابان

صورة أرشيفية لمدمرة الصواريخ يو إس إس جون ماكين التي تم إخفاؤها عن ترامب. أ.ف.ب

ذكرت صحيفة «وول ستريت جورنال» الأميركية، أول من أمس، أن البيت الأبيض طلب من مسؤولين عسكريين أميركيين ضمان مواراة سفينة حربية تحمل اسم السيناتور الراحل جون ماكين عن الأنظار أثناء زيارة الرئيس دونالد ترامب لليابان.

وسميت السفينة «يو إس إس جون ماكين» على اسم السيناتور الأميركي الراحل الذي شارك في حرب فيتنام وتوفي في 2018.

وكان ماكين أحد أشد منتقدي ترامب داخل الحزب الجمهوري.

وبحسب الصحيفة، كتب مسؤول بالقيادة الأميركية في المحيطين الهندي والهادئ أن «السفينة يو إس إس جو ماكين بحاجة إلى المواراة عن الأنظار».

وأضافت أن مسؤولين من بينهم القائم بأعمال وزير الدفاع، باتريك شاناهان، كانوا على دراية بانزعاج ترامب من تلك السفينة الحربية، وصدقوا على إجراء إخفاء اسمها أثناء زيارة الرئيس.

وكتبت ميغان ماكين، ابنة جون ماكين، عبر «تويتر» تعليقاً على ما أوردته الصحيفة: «ترامب عبارة عن طفل تهدده دائماً عظمة حياة والدي التي لا تصدق».


- ماكين كان أحد أشد

منتقدي ترامب داخل

الحزب الجمهوري.

طباعة