مسلّحو الصومال يحذّرون الحكومة من مهاجمتهم

حذر المسلحون الحكومة الصومالية الانتقالية وقوة السلام الافريقية في الصومال من شن هجوم على مواقعهم في مقديشو. وقال المتحدث باسم الحزب الاسلامي حليف حركة الشباب الاسلامية محمد عثمان اروس، أمس، لوكالة «فرانس برس» «لدينا معلومات عن تخطيط الحكومة لمثل هذا الهجوم على مواقعنا في مقديشو ومناطق أخرى في البلاد».

وأضاف «يريدون مهاجمتنا من جبهات عدة. إننا مستعدون لشن هجوم مضاد مهما كانت تحضيراتهم ودعمهم، وسننتصر عليهم». وكان المتحدث الرسمي باسم حركة الشباب الشيخ علي محمود راج، صرح في مقديشو للصحافيين أن حركته أبغلت بالتحضيرات التي يقوم بها حاليا المسلحون». وأضاف «لطالما أرادوا شن حرب علينا، لكنهم لم ينتصروا أبداً حتى في معركة واحدة».

طباعة