اسرائيل تقدم اعتذاراَ رسمياَ لتركيا

قدمت اسرائيل أمس اعتذارها رسميا لتركيا على معاملتها لسفيرها اثناء استدعائه الاثنين، كما اعلن مكتب رئيس الوزراء الاسرائيلي، مؤكدا انه يامل في ان تضع هذه المبادرة حدا للتوترات الاخيرة بين
البلدين. وقال مكتب رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو في بيان "ان رئيس الوزراء نتانياهو ووزير الخارجية افيغدور ليبرمان اعدا بالتنسيق رسالة الاعتذار التي ارسلها نائب وزير الخارجية (داني) ايالون الى السفير التركي آملين ان يضع ذلك حدا لهذه القضية".

واضاف البيان ان رئيس الوزراء "اعرب مرة اخرى عن قلقه من توتر العلاقات بين اسرائيل وتركيا"، واعطى توجيهات الى المسؤولين "لايجاد وسائل تحول دون هذا الاتجاه".

وكان السفير التركي تعرض للاذلال الاثنين امام مصورين صحافيين من جانب ايالون الذي استدعاه للتعبير عن الاحتجاج الاسرائيلي على مسلسل يبثه تلفزيون تركي خاص اعتبرته اسرائيل معاديا للسامية. ورفض ايالون خصوصا مصافحة السفير التركي وارغمه على الانتظار طويلا في رواق ثم اجلسه في كرسي منخفض عن مستوى كراسي محادثيه.

وهددت تركيا امس  باستدعاء سفيرها في اسرائيل وامهلت الاسرائيليين حتى مساء امس لتقديم اعتذار رسمي.

طباعة