اوباما يصلح مجلس الامن القومي

 نقلت صحيفة واشنطن بوست امس عن مستشار الرئيس الاميركي باراك اوباما للامن القومي قوله ان اوباما يعتزم توسيع عضوية مجلس الامن القومي وزيادة سلطته لوضع استراتيجية سلسلة واسعة من القضايا الداخلية والدولية.

وقال مستشار الامن القومي جيمس جونز للصحيفة في مقابلة ان المجلس الذي انشيء بعد الحرب العالمية الثانية لتقديم المشورة لرؤساء الولايات المتحدة بشأن القضايا العسكرية والدبلوماسية، سيصبح مختلفا بشكل كبير، بعد الاصلاح.

ونقل عن جونز وهو جنرال متقاعد من مشاة البحرية الاميركية قوله ان العالم الذي نعيش فيه تغير بشكل كبير خلال هذا العقد الى حد ان المنظمات التي انشئت لتلبية مجموعة معينة من المعايير لم تعد مفيدة الى حد كبير. واضاف انه سيتم ضم اقسام من الحكومة لا تعد بشكل تقليدي جزءا من المجلس على اساس كل حالة على حدة . وذكر وزارات الطاقة والتجارة والخزانة وكل وكالات تنفيذ القانون بما في ذلك ادارة مكافحة المخدرات.

وقالت الصحيفة ان المديرين الجدد لمجلس الامن القومي سيعالجون قضايا الادارة في القرن الحادي والعشرين مثل امن الانترنت والطاقة والتغير المناخي وبناء الدول والبنية الاساسية. واضاف جونز انه سيتم تحديد الخطوط العريضة للهيكل الجديد في امر رئاسي ربما خلال الاسبوع المقبل. 

طباعة