عاطل يهدد رئيسة وزراء إيطاليا وابنتها بالقتل

قالت الشرطة الإيطالية، أمس، إن رئيسة الوزراء جورجيا ميلوني وابنتها (ست سنوات) تلقتا تهديدات بالقتل، عبر الإنترنت، من شخص عاطل عن العمل، وغاضب من خطط الحكومة لخفض دعم يتعلق بمكافحة الفقر.

وتبيّن أن مطلق التهديد هو شاب من صقلية، يبلغ من العمر 27 عاماً، ويخضع للتحقيق بسبب سلوكه. وذكرت الشرطة في بيان أنه جرى تفتيش منزله، وإغلاق حسابه على «تويتر».

وتسعى حكومة ميلوني لتقليص ما تسمى بخطة «دخل المواطنين»، العام المقبل، تمهيداً لإلغائها بالكامل في 2024، لتحل محلها امتيازات جديدة.

ولطالما انتقدت ميلوني، التي تولت منصبها في أكتوبر، خطة دخل المواطنين التي بدأ العمل بها في 2019، وترى أنه لا ينبغي السماح للأفراد الأصحاء في سن العمل بالعيش على الإعانات الحكومية لأجل غير مسمى.

وبموجب المقترحات المدرجة في موازنة 2023، التي يناقشها البرلمان حالياً، سيتم وقف إعانات دخل المواطنين، بعد ثمانية أشهر، باستثناء الأسر التي لديها أطفال، ومن هم في سن 60 عاماً أو أكثر، وذوي الهمم.

طباعة