تحقيق حكومي "غير مسبوق" ومطالبات بمعاقبة لصوص الفحم في منغوليا

 التقى رئيس وزراء منغوليا أويون إردين لوفسانامسراي بالمتظاهرين في درجات حرارة منخفضة للغاية، وذلك في محاولة لتهدئة الرأي العام الغاضب بشأن اختفاء فحم بقيمة 120 مليون دولار.

وذكرت وكالة بلومبرغ للأنباء أن رئيس الوزراء التقى بالمتظاهرين اليوم الأربعاء لمطالبة الحشود بأن يثقوا في قيام الحكومة بالتحقيق ومعاقبة "سارقي الفحم".

ويتظاهر المواطنون منذ الأحد الماضي في العاصمة للاحتجاج على ما تردد عن فقدان 385 ألف طن من الفحم من المخازن على الحدود مع الصين.
 
وقال أويون إردين للحشود إنه شكل لجنة تحقيق حكومية بحجم" غير مسبوق" للتحقيق بشأن الاتهامات حول سرقة الفحم، متعهدا بمعاقبة المسؤولين.

كما اتهم المحتشدين "بالدعوة للفوضى" وأوضح أن الحكومة تعمل على تحسين الاقتصاد.

 

طباعة