بايدن سيقرر بشأن الترشّح لولاية ثانية بعد رأس السنة

سيتّخذ الرئيس الأميركي جو بايدن، قراره بشأن إن كان سيترشح لولاية ثانية في 2024 بعد «فترة قصيرة» من بدء العام الجديد، وفق ما ذكر كبير موظفيه رون كلاين.

وقال كلاين في تصريحات أدلى بها خلال قمة مجلس الرؤساء التنفيذيين لوول ستريت جورنال، أول من أمس، إن بايدن يتشاور مع أفراد عائلته. في سن الـ80، يعد بايدن الرئيس الأكبر سناً في تاريخ الولايات المتحدة، وإذا تولى السلطة لولاية ثانية فسيكون في الـ86 من عمره بحلول انتهاء ولايته.

وقال كلاين الذي يُعد من بين أرفع الشخصيات في واشنطن التي تعلّق على المسألة في مقابلة بثّتها وول ستريت جورنال، إنه يعتقد أنه «ينوي الترشح».

وأضاف «أسمع من العديد من الديمقراطيين في أنحاء البلاد بأنهم يريدون أن يترشح.. لكن الرئيس سيتّخذ هذا القرار، بحسب توقعاتي، بعد وقت قصير من انتهاء موسم العطلات، لكنني أتوقع بأن يكون قراره أنه سيقوم بذلك (أي سيترشح)».

وحالياً، يُعد دونالد ترامب المرشّح الوحيد الذي أعلن عن نيته خوض انتخابات 2024.

وألمح بايدن بشكل قوي إلى أنه سيترشّح مجدداً بينما ترك احتمال عدم ترشحه مفتوحاً، قائلاً إنه «يحترم المصير إلى حد كبير».

طباعة