الاتحاد الأوروبي يتعهد ببذل المزيد في "كوب 27"

أعرب الاتحاد الأوروبي الثلاثاء عن استعداده لتعزيز التزاماته المناخية خلال مؤتمر الأطراف حول المناخ (كوب27) في شرم الشيخ حيث نددت الدول النامية مجددا بتعهدات البلدان غير الطموحة برأيها وضعف دعمها لتلك الضعيفة إزاء تداعيات التغير المناخي.

وقال نائب رئيسة المفوضية الأوروبية فرانس تيميرمانس، في منتجع شرم الشيخ المصري على البحر الأحمر "لا تدعوا أحدا هنا أو في الخارج يقول لكم إن الاتحاد الأوروبي يتراجع. لا تدعوهم يقولون لكم إن الحرب الروسية على أوكرانيا يقضي على الميثاق الأوروبي الأخضر وإننا نهرول وراء الغاز".

وأوضح أنه بفضل إقرار تشريعات عدة في الأسابيع الأخيرة "بات الاتحاد الأوروبي مستعدا لتحديث التزاماته" لخفض الانبعاثات بما لا يقل عن 57 % بحلول 2030 مقارنة بمستويات العام 1990 في مقابل 55 % على الأقل راهنا.

إلا أن أوساط الناشطين اعتبرت أن إعلان الاتحاد الأوروبي لا يذهب بعيدا.

وتتجه أنظار الكثير من المشاركين في كوب27 إلى قمة مجموعة العشرين المنعقدة في بالي يومي الثلاثاء والأربعاء ليروا بأي طريقة سيتناول قادة هذه البلدان الأزمة المناخية وتحركهم على صعيدها، آملين بنبأ سار سيعطي دفعا للمفاوضات الحاصلة في مصر.

ودعا الممثل الخاص للرئاسة المصرية لكوب27 سامح شكري الثلاثاء الوفود "إلى القيام بالتسويات الضرورية على صعيد بعض المسائل" مشدداً على "الطابع الملح" للأزمة المناخية.

 

 

طباعة