روسيا تعلن استئناف مشاركتها في اتفاق تصدير الحبوب الأوكرانية

قالت روسيا اليوم الأربعاء إنها ستستأنف مشاركتها في اتفاق تصدير الحبوب من أوكرانيا بعد تعليقها في مطلع الأسبوع في خطوة قال زعماء العالم إنها هددت بتفاقم الجوع على مستوى العالم.

وجاء إعلان موسكو التراجع المفاجئ عن تعليق مشاركتها بعد أن ساعدت كل من تركيا والأمم المتحدة على استمرار تدفق الحبوب الأوكرانية لأيام دون مشاركة روسيا في عمليات التفتيش.

وأرجعت وزارة الدفاع الروسية تغيير الموقف إلى تلقي ضمانات مكتوبة من كييف بعدم استخدام ممر الحبوب بالبحر الأسود في العمليات العسكرية ضد روسيا. ولم تعلق كييف حتى الآن بهذا الشأن، لكنها نفت قبل ذلك استغلال ممر الشحن كغطاء لهجمات.

وجاء في بيان الوزارة "الاتحاد الروسي يرى أن الضمانات التي تلقاها في الوقت الحالي كافية على ما يبدو وسيستأنف تنفيذ الاتفاق".

لكن تعليق روسيا لمشاركتها لم يوقف الشحنات، التي استؤنفت يوم الاثنين دون مشاركة موسكو، في برنامج دعمته تركيا والأمم المتحدة. وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في كلمة لأعضاء حزب العدالة والتنمية الذي يتزعمه، إن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أبلغ نظيره التركي خلوصي أكار بأن الاتفاق سيستأنف.

وقال الرئيس الروسي فلادمير بوتين اليوم الأربعاء إن موسكو تحتفظ بالحق في الانسحاب مجددا من الاتفاق، لكنه أضاف أنها لو انسحبت فلن تمنع وصول شحنات الحبوب من أوكرانيا إلى تركيا.

طباعة