الرئيس اللبناني يستعرض تنفيذ خطة عودة النازحين السوريين

استعرض  الرئيس اللبناني ميشال عون اليوم الأربعاء الإجراءات  التي ستعتمد لتنفيذ خطة عودة النازحين السوريين على مراحل.

وحسب بيان للرئاسة  اللبنانية ، ترأس  عون اجتماعا اليوم في قصر بعبدا، حضره وزير الخارجية والمغتربين عبدالله بو حبيب ووزير الشؤون الاجتماعية هكتور حجار، والمدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم، خصص " لاستكمال البحث في ملف عودة النازحين السوريين إلى بلادهم، في ضوء الخطة التي وضعتها الحكومة اللبنانية لهذه الغاية".

وقال الوزير الحجار ، بعد الاجتماع ، إنه " تم اليوم دراسة الكثير من الاقتراحات، واتخاذ عدد من الخطوات والإجراءات وسيتم العمل بها عبر الوزارات المعنية والإدارات، ويجب التشاور بها بشكل تصاعدي".

وكشف عن لقاء مع مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين لإبلاغها بعدة أمور تتعلق بالقوانين اللبنانية، وكيفية التنسيق والعمل المشترك مع بعض.

ورداً على سؤال عن استمرار التوصل مع دمشق قال الوزير حجار"لم ينقطع يوماً التواصل مع السوريين، إما  في موضوع النازحين أو غيره، وهو قائم على أعلى المستويات ولا يخفى على أحد، وهناك زيارات معلنة وغير معلنة لوزراء في هذا الموضوع وغيره".

من جهة أخرى أعلن الرئيس  اللبناني اليوم أن لبنان متمسك بحقوقه في مياهه وثرواته.

وقال عون ، لدى استقباله وفدا ضم العديد من اللبنانيين المقيمين في فرنسا، إن "لبنان قطع شوطاً بعيداً في المفاوضات لترسيم الحدود البحرية الجنوبية والتي ستستكمل من أجل التوصل إلى اتفاق في شأنها برعاية الأمم المتحدة ووساطة الولايات المتحدة الأميركية".

 

طباعة