بوتين: لا نسعى لاحتلال أوكرانيا.. وهذه شروطنا لإنهاء الحرب

أقر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الأربعاء، بالتداعيات الاقتصادية التي تركتها العقوبات الغربية على اقتصاد بلاده، لكنه أكد مع ذلك أن محاولة "تركيع" موسكو لن تنجح.

وقال بوتين في خطاب بثه التلفزيون الروسي إن العملية العسكرية في أوكرانيا ناجحة.

وأضاف: "لا نسعى لاحتلال أوكرانيا ونسعى لمساعدة سكان دونباس"، الإقليم الذي يتكون في جانب كبير منه من جمهوريتين انفصاليتين تدعمهما موسكو وتعترف بهما.

وذكر بوتين أن أوكرانيا كانت تستعد لشن حرب ضد إقليم دونباس، الذي يعيش فيه ناطقون باللغة الروسية، تؤكد موسكو مرارا أنهم تعرضوا للاضطهاد.

وقال الرئيس الروسي: "نواصل فتح الممرات وإيصال المساعدات الإنسانية".

وعن سبل إنهاء الحرب والتخفيف من حدتها، قال الرئيس الروسي: "طلبنا من أوكرانيا سحب قواتها من المدن"، مضيفا: "السلطات في كييف تنشر الكذب وتواصل قصف دونتيسك".

واتهم الرئيس الروسي الغرب بصرف النظر عن انتهاكات القوات الأوكرانية في دونباس.

وأكد بوتين أن "الناتو واصل التقدم حتى حدودنا ولم يترك لنا خيار سوى شن عملية عسكرية لحماية أمننا"، مؤكدا: "لن نسمح بتحول أوكرانيا لجبهة تهدد أمننا ولشن حرب ضدنا".

وفي إشارة إلى مخرج للحرب المندلعة منذ 3 أسابيع، أكد بوتن تمسكه بـ"حيادية أوكرانيا ونزع سلاحها".

وأضاف: "سننجز كل أهدافنا من العملية الخاصة ومستعدون للمحادثات"

وقال بوتين: "لابد من القضاء على النازية والفاشية في أوكرانيا".

وعن تأثير العقوبات الاقتصادية على بلاده، قال الرئيس الروسي: "لن يكون الأمر سهلا بالنسبة لنا في روسيا". وأضاف: "إننا سنشهد ارتفاع في معدلات البطالة والتضخم، وسنتعامل مع هذه القضايا".

وقال: "ارتفاع الأسعار سيضر بأجور الشعب"، واعدا تقديم المساعدة للأسر التي لديها أطفال زيادة المدفوعات الاجتماعية لمواجهة التضخم.

واعتبر أن الحقيقة التي فرضتها العقوبات الغربية تحتاج إلى تغييرات عميقة في الاقتصاد الروسي لمواجهة التضخم والبطالة.

ومع ذلك، أكد الرئيس الروسي أن محاولة الغرب لشن "حرب اقتصادية الخاطفة" على بلاده لن تنجح. واعتبر أن الاقتصاد الروسي سيتكيف مع الواقع الجديد، وقال إن البنوك الروسية تواصل العمل رغم العقوبات.

وشدد بوتين على أن معظم الدول لا تؤيد فرض عقوبات على روسيا، مضيفا أن محاولة الغرب للسيطرة على العالم تقترب من نهايتها".

وتابع: "نحن نقاتل من أجل سيادة روسيا ومستقبل أطفالنا". وقال: "الغرب يعتقد أننا سوف نتراجع.. الغرب لا يفهم روسيا". وأضاف: "الغرب لن يؤدي إلا إلى تقوية روسيا بأعماله العدائية".

طباعة