روسيا: الولايات المتحدة أوصلت العلاقات إلى نقطة اللاعودة

جددت وزارة الخارجية الروسية تحميل الولايات المتحدة المسؤولية عما وصلت إليه الأمور، ولكنها أكدت في الوقت نفسه أن العودة لمبدأ "التعايش السلمي" ممكنة.

وقال ألكسندر دارشييف، مدير إدارة أمريكا الشمالية بوزارة الخارجية الروسية، في مقابلة مع وكالة "إنترفاكس" الروسية: "مستعدون لحوار قائم على الاحترام المتبادل إذا ما كانت الولايات المتحدة مستعدة لذلك. وربما يكون من الجيد أن نتذكر المبدأ المنسي الذي نجح خلال الحرب الباردة، إنه مبدأ التعايش السلمي، رغم اختلافنا في القيم والأهداف".

وفي الوقت نفسه، قال دارشييف إن الولايات المتحدة أوصلت بأفعالها العلاقات مع روسيا لـ"نقطة اللاعودة".

وأضاف: "لقد كانت واشنطن بأفعالها العدائية وتجاهلها المتغطرس لمطلب روسيا الخاص بتقديم ضمانات أمنية ملزمة قانونيا، بما في ذلك عدم توسيع حلف شمال الأطلسي (ناتو) ورفض نشر قوات هجومية قرب حدودنا والعودة بالوجود العسكري للحلف لما كان عليه في 1997 ، هي التي أوصلت العلاقات الروسية الأمريكية فعليا لنقطة اللاعودة".

واستطرد بالقول: "يبدو أن واشنطن ستحتاج إلى بعض وقت لتعتاد على حقيقة أن هيمنتها أصبحت شيئا من الماضي، وأن عليها أن تأخذ في الحسبان المصالح الوطنية لروسيا، التي لها مجال نفوذها ومسؤوليتها".

طباعة