"المجد لأوكرانيا" نكاية في بوتين ولوكاشنكو.. سكان من بيلاروسيا ضد الحرب على كييف (فيديو)

نشر ناشطون مقطع فيديو لصيحات تأييد لأوكرانيا صدرت من نوافذ شقق سكنية في بيلاروس، ما يعكس مدى مناهضة الحرب في بلد يحكمه رئيس موال لروسيا.

ووفق الحسابات المتعددة التي نشرت المقطع، فقد هتف السكان من خلال نوافذ شققهم أثناء الليل: "المجد لأوكرانيا" و "تحيا بيلاروس"، وذلك نكاية في رئيس البلاد ألكسندر لوكاشنكو، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

ويأتي هذا التأييد لأوكرانيا هناك على الرغم من أن بيلاروسيا تشكل قاعدة خلفية للقوات الروسية لشن هجماتها على أوكرانيا.

وكانت بيلاروس شهدت حركة احتجاج تاريخية، في 2020، امتدت لأشهر ضد إعادة انتخاب الرئيس الموالي لموسكو، ألكسندر لوكاشنكو، شارك فيها عشرات آلاف المتظاهرين وصولا إلى مئات الآلاف أحيانا، غير أنها اصطدمت بحملة قمع دامية.

ويواجه الهجوم الروسي، الذي أطلق في 24 فبراير، مقاومة شديدة من الجيش الأوكراني فيما فرض الغرب عقوبات غير مسبوقة على الاقتصاد الروسي.

وأعلن رئيس الوزراء الياباني، فوميو كيشيدا، اليوم الاثنين، أن بلاده ستفرض عقوبات على رئيس بيلاروس على خلفية الحرب.

وفر مئات الآلاف من الأوكرانيين إلى الدول المجاورة بسبب الغزو الروسي، من بينهم نحو 300 ألف توجهوا نحو بيلاروس.

 

طباعة