"كورونا" تُغيّب صاحبة أعلى منصب قضائي تحتله امرأة في مصر

توفيت اليوم الأحد، المستشارة المصرية، تهاني الجبالي، نائبة رئيس المحكمة الدستورية العليا بمصر سابقا، عن عمر ناهز الـ71 عاما ، جراء الإصابة بفيروس كورونا، وفق صحيفة "الوطن".

 وتعد الجبالي أول امرأة مصرية تتولى مهنة القضاء في الحقبة المعاصرة، وكانت لها مواقف عديدة معارضة لنظام حكم جماعة "الإخوان المسلمين" في مصر.

كما شغلت منصب رئيس المحكمة الدستورية العليا في أكثر فترات المحكمة حساسية، لما أصدرته من أحكام كان لها بالغ الأثر في المشهد السياسي والدستوري المصري بعد ثورة 25 يناير.

وصدر قرار جمهوري  في 22 يناير 2003 بتعينها نائبة لرئيس المحكمة الدستورية ضمن هيئة المستشارين بالمحكمة الدستورية العليا، كأول قاضية مصرية، حتى عام 2007، حيث عينت في ذلك العام 32 قاضية بالقضاء العالي، لتصبح القاضية تهاني صاحبة أعلى منصب قضائي تحتله امرأة في مصر.

وفي 5 يوليو 2018 رفضت المحكمة الدستورية العليا، دعوى المستشارة تهاني الجبالي، النائبة السابقة لرئيس المحكمة، المطالبة ببطلان دستور 2012، وعودتها قاضية بالمحكمة، حيث طالبت في دعواها ببطلان الوثيقة الدستورية، التي صدرت باسم دستور 2012، في ما تضمنته من النص على تحديد عدد معين لأعضاء المحكمة الدستورية العليا، بهدف الإطاحة بها من عضوية المحكمة، وهو ما تعتبره الدعوى انحرافًا تشريعيا ودستوريا.، وسبق أن أوصى تقرير هيئة مفوضي المحكمة، بعدم قبول الدعوى.، حسب "روسيا اليوم".

 

طباعة