مواطن كوري شمالي يسب الزعيم "على الحائط" ويورط سكان العاصمة

أفادت وسائل إعلامية، مساء أمس الثلاثاء، فتح تحقيقات مع الآلاف في كوريا الشمالية لمعرفة صاحب كتابات مسيئة للزعيم على الجدران.

ووفقاً لتلك الوسائل فإنّ السلطات في البلاد فتحت تحقيقاً مع الآلاف من سكان العاصمة بهدف معرفة صاحب الكتابات المسيئة للزعيم على أحد الجدران فيها، مشيرةً إلى أنّ السلطات “تجمع عينات كتابة بخط اليد لسكان العاصمة لمعرفة صاحب الكتابات المسيئة “.

وكشف وسائل إعلام عالمية أن الجملة التي كتبت على الحائط هي: "كيم جونغ أون، أنت ابن ***** . الناس يتضورون جوعاً حتى الموت بسببك".

يُشار إلى أنّ الزعيم الكوري الشمالي، كيم جونغ أون، كان قد صرّح مطلع يناير الحالي كان قد أشار إلى أنّ “عام 2022 معركة كبيرة بين الحياة والموت".

الجدير ذكره أنّ كوريا الشمالية ترزح تحت سيلٍ من العقوبات الدولية المفروضة عليها بسبب نشاطاتها العسكرية، مما أدى لخلق حالةٍ من النقص في المواد الغذائية وتأمين الطعام للشعب، في ظل الإغلاق المحكم للحدود بسبب جائحة كورونا، مما يشكّل عاملاً ضاغطاً على اقتصادها.

طباعة