طوارئ في كوريا الجنوبية بعد اقتراب مقاتلات صينية وروسية من مجالها الجوي

أمرت القوات الجوية في كوريا الجنوبية بإقلاع طائرات مقاتلة على وجه السرعة اليوم الجمعة بمجرد اقتراب طائرات عسكرية روسية وصينية من المجال الجوي للبلاد دون أي إنذار.

وذكرت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية الوطنية "يونهاب" نقلا عن هيئة الأركان العامة قولها إن طائرتين صينيتين وسبع طائرات روسية حلقت بشكل منفصل وغير معلن عبر منطقة المراقبة الجوية قبالة الساحل الشرقي للبلاد.

ومع ذلك، لم تنتهك أي من الطائرات المجال الجوي لكوريا الجنوبية.

وحتى قبل وصول الطائرات منطقة تحديد الهوية للدفاع الجوى ، أفادت تقارير بأن الجيش الكوري الجنوبي أرسل مقاتلات إف-15 وإف-16 وطائرة وقود عسكرية للمنطقة في محاولة لمنع أي حادث عسكري.

وأخطرت السلطات الصينية الجيش الكوري الجنوبي أنه كان تمرين طيران "روتيني" مشترك.

ومنطقة تحديد الهوية للدفاع الجوي هي منطقة جوية عازلة عسكرية، ليست جزءا من أراضي البلاد أو مجالها الجوي، لكن الطائرات التي تقوم بعبورها، من المتوقع طبيعيا أن تحدد هوياتها وترسل عملياتها التنسيقية بشكل منتظم.

 

 

طباعة