العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    وزير الصحة الفرنسي: إصابات كورونا تتضاعف كل خمسة أيام

     قال وزير الصحة الفرنسي أوليفييه فيران، اليوم الثلاثاء، إن حالات الإصابة بفيروس كورونا تتضاعف كل خمسة أيام في فرنسا.

    وجاءت تصريحات الوزير بعد يوم من إصدار الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أمرا يجعل تطعيم العاملين في قطاع الصحة إلزاميا.

    وأعلن ماكرون، أمس، سلسلة إجراءات جديدة في البلاد لمواجهة تفشي متحور فيروس كورونا "دلتا" في البلاد وإعلان حالة الطوارئ الصحية وحظر التجول اعتبارًا من اليوم في إقليمي ريونيون ومارتينيك.

    وتتضمن سلسلة الإجراءات الجديدة جعل اللقاح إلزاميا لجميع العاملين في القطاع الصحي ودور رعاية المسنين و المتصلين بالفئات الهشة بدءا من شهر سبتمبر المقبل، مع إمكانية أن يشمل القرار فيما بعد عامة الناس فيما سيتم إطلاق حملات تطعيم محددة في المدارس اعتباراً من بداية العام الدراسي.

    وقال ماكرون في خطاب متلفز وجهه إلى الفرنسيين: "إذا لم يزد تطعيم الفرنسيين بشكل كافٍ، فسيكون من الضروري طرح مسألة التطعيم الإجباري لجميع الفرنسيين، يجب أن نتحرك نحو تطعيم الجميع لأن هذا هو السبيل الوحيد للعودة إلى الحياة الطبيعية في البداية".

    ومن الإجراءات الجديدة التي أعلنها ماكرون جعل الإدلاء بالجواز الصحي شرطا لارتياد الأماكن العامة حيث سيتم تطبيق هذا الممر الصحي على جميع الأطفال و البالغين في الأماكن التي يزيد عدد الناس فيها عن 50 شخصاً، مثل المتنزهات الترفيهية والمطاعم وصالات الرياضة والمسارح وغيرها، وسيشمل هذا جميع الفرنسيين الذين تزيد أعمارهم عن 12 عاماً.

    طباعة