برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    عودة السياح الروس.. بوتين يرفع الحظر عن الرحلات الجوية إلى المنتجعات المصرية

    ألغى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الخميس حظراً فرضته روسيا على رحلات الطيران العارض إلى مصر بعد ست سنوات من تعليقها لأسباب تتعلق بالأمن القومي في أعقاب حادث تحطم طائرة.

    ووقع بوتين اليوم مرسوما رئاسية يقضي بإلغاء المرسوم رقم 553 الذي صدر عنه في الثامن من يناير 2015 تحت عنوان "بعض الإجراءات الرامية لضمان الأمن القومي لروسيا الاتحادية وحماية مواطني روسيا الاتحادية من أعمال إجرامية وغير قانونية".

    كما يقضي المرسوم الجديد بإلغاء المرسوم الذي صدر عن الرئيس في الثاني من يناير 2018 وهو ينص على إدخال تعديلات على المرسوم رقم 553.

    وكان المرسوم 553 يقضي بمنع شركات الطيران في روسيا من تسيير أي رحلات إلى مصر باستثناء تلك التي تتوجه إلى العاصمة القاهرة.

    وجاء هذا الحظر على خلفية كارثة تحطم طائرة الركاب الروسية رقم 7K-9268 من طراز "إيرباص إيه 320" فوق شبه جزيرة سيناء في 31 أكتوبر 2015 ما أودى بأرواح 224 شخصا كانوا على متنها، وذلك نتيجة تفجير عبوة نسفة داخلها.

    وخلصت روسيا إلى أن الطائرة دُمرت بقنبلة. وأعلنت جماعة موالية لتنظيم "داعش" مسؤوليتها عن إسقاط الطائرة.

    وسيعطي قرار بوتين رفع الحظر دفعة لمنتجعات مصر على مدار العام، في شرم الشيخ والغردقة، والتي جذبت أعدادا كبيرة من الروس في الماضي.

    المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، قال إن الرحلات التفتيشية إلى مصر قد تمت بالفعل وستتخذ الحكومة القرار بشأن موعد استئناف الرحلات إلى المنتجعات بعد تحليل النتائج.

    وقالت الرئاسة المصرية في أبريل إن روسيا ومصر اتفقتا على استئناف جميع الرحلات الجوية خلال مكالمة بين بوتين والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

    وقالت رابطة منظمي الرحلات السياحية في روسيا إنه يمكن جدولة رحلات الطيران العارض إلى مصر في غضون 2-3 أسابيع.

    ولفتت مديرة رابطة منظمي الرحلات السياحية في روسيا مايا لوميدز، الانتباه إلى أن أسعار المنتجعات في مصر لن تتغير. حيث أن أسبوع في فندق ثلاث نجوم يمكن أن يكلف السائح 300-500 دولار، حسب تقارير وكالة "تاس".

    وقد أعرب عدد من شركات الطيران بالفعل عن استعدادها لتنفيذ رحلات الطيران العارض إلى مصر.

    ويعتمد تدفق السياح إلى مصر على عدد الرحلات المسموح بها. وسيتم البت في مسألة عددهم في اجتماع للمقر.

    في الوقت نفسه، تعتقد السكرتيرة الصحفية للاتحاد الروسي لصناعة السفر إيرينا تيورينا، أن الطلب على المنتجعات المصرية هذا الصيف لن يكون سريعاً بسبب الحر. وقالت إن أفضل ما في الأمر هو الذهاب إلى هناك في الربيع والخريف.

     

     

    طباعة