العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    إسقاط طائرتين مسيّرتين فوق قاعدة عراقية تضم أميركيين

    أُسقطت، أمس، طائرتان مسيّرتان مفخختان فوق قاعدة جوية تضمّ عسكريين أميركيين في العراق، وقامت بطاريات الدفاع الجوي «سي رام»، التي وضعها الأميركيون للتصدي للهجمات الصاروخية، بإسقاط الطائرتين، فجراً، فوق قاعدة عين الأسد الجوية، الواقعة في منطقة الأنبار الصحراوية غرب العراق.

    وقبل ساعات من ذلك، استهدف صاروخ آخر، ليلاً، مطار بغداد «لم يسفر عن ضحايا أو أضرار»، بحسب الناطق باسم التحالف الدولي لمكافحة «داعش» بقيادة الولايات المتحدة، الكولونيل واين ماروتو.

    وتنشر الولايات المتحدة 2500 عسكري في العراق من بين 3500 عنصر من قوات التحالف في العراق. وبالمجمل منذ بداية العام، وقع 39 هجوماً استهدفت السفارة الأميركية في بغداد، وقواعد عسكرية عراقية تضمّ أميركيين، ومطارَي بغداد وأربيل، فضلاً عن مواكب لوجستية للتحالف، وقتل فيها متعاقدان أجنبيان مع التحالف وآخر عراقي.

    طباعة