إسرائيل استهدفت 525 منشأة اقتصادية في قطاع غزة

كشف توثيق حقوقي، أمس، عن أن إسرائيل استهدفت 525 منشأة اقتصادية في هجماتها الجوية وبنيران المدفعية على قطاع غزة المتواصلة لليوم العاشر على التوالي.

وأعلن المكتب الإعلامي الحكومي في غزة، في بيان صحافي أمس، أن التقديرات الأولية للخسائر الناتجة عن هجمات إسرائيل على القطاع تتجاوز 243 مليون دولار.

وذكر المكتب أن من ذلك خسائر مباشرة بقيمة 27 مليون دولار في المنشآت الاقتصادية والتجارية جراء قصفها، ومنها قصف المنطقة الصناعية واستهداف عدد من المصانع بشكل مباشر.

بدوره، أعرب المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان في تقرير، عن بالغ قلقه من استهداف وتدمير الجيش الإسرائيلي عدداً كبيراً من المنشآت الاقتصادية والتجارية في قطاع غزة في هجماته المتواصلة.

وقال التقرير إنه وثق تدمير أو إلحاق أضرار بالغة بأكثر من 525 منشأة اقتصادية، منها 50 مصنعاً، وفق معطيات أولية غير نهائية، خلال الهجوم الإسرائيلي على قطاع غزة.

وبحسب التقرير، تسبب الهجوم العسكري بتداعيات سلبية مباشرة على القطاع الاقتصادي برمته من خلال قصف المنشآت وتدميرها، وتأثيرات غير مباشرة تتعلق بالتعطيل الحاصل بسبب استمرار الهجوم الإسرائيلي.

وشمل ذلك محال ومراكز تجارية أسفل البنايات والأبراج التي دمرها الطيران الحربي الإسرائيلي في مختلف مناطق قطاع غزة. وأكد تقرير المرصد الأورومتوسطي أن تدمير المصانع والمنشآت الاقتصادية وتعطيلها دفع بالآلاف إلى البطالة المتفشية بنسبة عالية أساساً في قطاع غزة، إذ تبلغ نسبتها في القطاع نحو 49% وترتفع في أوساط الشباب والخريجين إلى أكثر من 67%، نتيجة الحصار الإسرائيلي المستمر منذ نحو 15 عاماً.

طباعة