ضربة جوية إسرائيلية تستهدف منزل رئيس المكتب السياسي لـ«حماس» في غزة

استهدفت غارات جوية إسرائيلية الأحد منزل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوار، على ما أكد الجيش الإسرائيلي في بيان.

وجاء في البيان «تم قصف منزلي يحيى السنوار رئيس المكتب السياسي لحماس في غزة وشقيقه محمد السنوار رئيس الخدمات اللوجستية والقوى العاملة في الحركة كونهما من بين الأهداف التي تعتبر بنية تحتية عسكرية لحماس».

ونشر الجيش عبر تويتر مقطع فيديو يظهر مبنى محطما تعلوه سحابة من الغبار.

والسنوار (58 عاما) من مؤسسي الجهازين الأمني والعسكري للحركة، اعتقل أكثر من عشرين عاما في السجون الإسرائيلية قبل أن يفرج عنه في صفقة تبادل أسرى عام 2011.

وانتخب السنوار لأول مرة رئيسا للحركة في القطاع عام 2017، وأعيد انتخابه في مارس الماضي لولاية ثانية.

وأكدت إسرائيل أن الجماعات في قطاع غزة أطلقت حتى السابعة من صباح الأحد حوالي 2900 صاروخ نحو إسرائيل، سقط 450 منها داخل القطاع في حين اعترض نظام القبة الحديدية الإسرائيلي نحو 1150 صاروخا.

طباعة