العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    السعودية تدعو طهران إلى الجدية في المفاوضات وتفادي التصعيد

    الوكالة الذرية: إيران تخفض عدد أجهزة تخصيب اليورانيوم لنسبة 60%

    جلسة لمحادثات فيينا حول الاتفاق الخاص بالبرنامج النووي الإيراني. رويترز

    ذكر تقرير للوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة، أن إيران خفضت عدد أجهزة الطرد المركزي في منشأة نطنز فوق الأرض لتخصيب اليورانيوم إلى 60% لتصبح مجموعة واحدة من اثنتين سابقاً.

    وأعلنت إيران التحول إلى تخصيب اليورانيوم إلى نسبة 60%، وهي قفزة صوب الدرجة اللازمة لصنع أسلحة من نسبة النقاء السابقة التي تبلغ 20%.

    وعقدت خطوة إيران المحادثات غير المباشرة الجارية مع الولايات المتحدة بهدف إنقاذ الاتفاق النووي الإيراني.

    وقال التقرير «في 21 أبريل 2021 تأكدت الوكالة أن إيران غيرت نمط إنتاج سداسي فلورايد اليورانيوم المخصب حتى نسبة 60% من اليورانيوم-235 في المفاعل التجريبي لتخصيب الوقود النووي في نطنز» في إشارة لمنشأة نطنز فوق الأرض.

    وأضاف التقرير أن إيران تستخدم الآن مجموعة واحدة من أجهزة الطرد المركزي (آي.آر-6) التي تخصب حتى نسبة 60%، وتغذي اليورانيوم المستنفد من العملية في مجموعة من أجهزة الطرد المركزي (آي.آر-4)، للتخصيب لنسبة 20%. وكانت مجموعة أجهزة (آي.آر-4) تستخدم من قبل للتخصيب حتى 60%.

    من جهتها، دعت السعودية، أمس، إيران إلى الانخراط في المفاوضات النووية الجارية بجدية، وتفادي التصعيد، وعدم تعريض أمن المنطقة واستقرارها إلى المزيد من التوترات.

    وأكد مندوب السعودية الدائم لدى الأمم المتحدة السفير عبدالله بن يحيى المعلمي، في كلمة المملكة أمام مجلس الأمن الدولي، في جلسته التي عقدت، الليلة قبل الماضية، عبر الاتصال المرئي، ضرورة توصل المجتمع الدولي لاتفاق بمحددات أقوى وأطول مع تنفيذ إجراءات الرصد والمراقبة لمنع إيران من الحصول على السلاح النووي وتطوير القدرات اللازمة لذلك.

    وأشارت السعودية إلى قلق دول المنطقة العميق من الخطوات التصعيدية التي تتخذها إيران لزعزعة الأمن والاستقرار الإقليمي.

    طباعة