باريس تطلب اجتماعاً للتحالف ضد «داعش»

جان إيف لودريان. أرشيفية

طلبت فرنسا عقد اجتماع للتحالف الدولي، الذي تقوده الولايات المتّحدة ضدّ تنظيم «داعش»، بسبب ظهوره مجدّداً في العراق. وقال وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، أمام لجنة الشؤون الخارجية في الجمعية الوطنية الفرنسية: «نلاحظ على صعيد الوضع في العراق خصوصاً، ظهور (داعش) مجدّداً بقوة، ويدفعنا هذا الوضع مع السلطات العراقية إلى الطلب من التحالف المناهض لـ(داعش)، الذي لم يجتمع منذ وقت طويل إلى الاجتماع مجدّداً، لتعزيز سيادة العراق واستقراره».

وتابع الوزير الفرنسي: «يجب أن يجتمع هذا التحالف بسرعة، وأظنّ أنّ ذلك سيحصل».

وسيطر تنظيم «داعش» على أجزاء واسعة من الأراضي السورية والعراقية، اعتباراً من عام 2014، ورغم هزيمته بسورية في مارس 2019، فإنّ التنظيم لايزال يشنّ هجمات في سورية والعراق. وقتل 32 شخصاً في 21 يناير الماضي، عندما فجّر انتحاريان من التنظيم نفسيهما في إحدى أسواق وسط بغداد، في أكثر اعتداء حصداً للأرواح شهدته العاصمة العراقية منذ أكثر من ثلاث سنوات.

وقبيل مغادرته البيت الأبيض، خفض الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب عدد القوات الأميركية في العراق إلى 2500 عسكري.

وتحثّ فرنسا، المنضوية ضمن التحالف الدولي، الرئيس الأميركي جو بايدن، على الاستمرار في إعطاء الأولوية لمكافحة تنظيم داعش.

طباعة