مهندس أردني يصبح "وزير صحة" للبنان افتراضياً.. بسبب تشابه أسماء

تلقى المهندس الأردني، حسن حمد، العديد من الرسائل عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ظناً أنه وزير الصحة اللبناني في حكومة تصريف الأعمال حمد حسن، وذلك في واقعة تشابه أسماء، وفقاً لما جاء في وسائل إعلام روسية.

ونشر المهندس الأردني تغريدة عبر موقع "تويتر"، أشار فيها إلى أنه يتلقى مئات الرسائل يومياً من المواطنين اللبنانيين، متمنياً على وزير الصحة حمد حسن سرعة الاستجابة، وفي تصريح لقناة لبنانية، قال حمد إنه "مع بداية جائحة (كورونا)، كان التركيز على وزراء الصحة بشكل عام، ومن حسن حظي أو سوئه كان هناك تشابه في الأسماء بيني وبين وزير الصحة اللبناني".

وأضاف: "الكثير من الرسائل تردني يومياً بين طلبات واستفسارات، وبدأ الأمر في شهر أبريل الماضي، وتطورت المسألة خلال أزمة اللقاحات التي حصلت، أخيراً، في لبنان، حيث وصل عدد الرسائل والتعليقات إلى المئات يومياً".

طباعة