اشتعال النيران بمركز اختبارات «كورونا» بهولندا خلال احتجاجات

قالت الشرطة الهولندية اليوم الأحد إن الليلة الأولى من حظر التجوال بالبلاد بهدف إبطاء معدل الإصابة بفيروس كورونا، قوبلت باحتجاجات واسعة النطاق.

وقالت الشرطة في بلدة أورك الصغيرة شمالي أمستردام إن عشرات المواطنين احتجوا على حظر التجوال في وقت متأخر من ليلة السبت، وقذفوا رجال الشرطة بالحجارة والألعاب النارية، وأحدثوا أضرارا بسيارات الدورية.

ووفقا للشرطة، أشعلت مجموعة من الشباب النار في مركز لاختبارات الكشف عن فيروس كورونا بالبلدة، بينما احتجز شخصان، وفرضت غرامات على العشرات.

وعلى مستوى هولندا، تم تغريم أكثر من 3600 شخص، واحتجز 25 آخرون في الليلة الأولى من حظر التجوال.

كما وقعت اشتباكات مع الشرطة في بلدة شتاين، عندما حاول رجال الشرطة فض حفل غير قانوني حضره حوالي مئة شخص.

 

طباعة