بهدف تغطية الاحتياجات المتنامية للاجئين الفلسطينيين

«أونروا» تدعو المجتمع الدولي إلى زيادة دعمها مالياً

فلسطينيون يتلقون مساعدات غذائية من «أونروا». رويترز

دعت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، أمس، المجتمع الدولي إلى زيادة دعمها مالياً، لتغطية الاحتياجات المتنامية للاجئين الفلسطينيين.

وقال المفوض العام لـ«أونروا»، فيليب لازاريني، خلال مؤتمر صحافي في غزة، إن الموازنة المتوقعة للوكالة للعام الجديد لن تغطي الاحتياجات المتنامية في مجتمع اللاجئين الفلسطينيين.

وأضاف لازاريني: «بدأنا هذا العام، وقمنا بترحيل مالي من العام الماضي الذي واجهنا فيه صعوبات مالية كبيرة، والمجتمع الدولي يعرف تماماً ما يحدث مع (أونروا)، وحاجتها لمصادر تمويل أخرى».

وذكر أنه زار الكثير من العواصم، من بينها خليجية، لحشد الدعم للوكالة، وسيزور دولة الكويت الأحد المقبل، من أجل الهدف نفسه، على أمل ترجمة الدعم السياسي لـ«أونروا» إلى مزيد من الدعم المالي. وأعلن عن اتصالات مع إدارة الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن، على أمل استئناف الدعم المالي الأميركي إلى «أونروا»، الذي توقف بداية عام 2018 بقرار من الرئيس الأميركي دونالد ترامب. وبشأن المساعدات الغذائية للاجئين، في ظل انتقادات فلسطينية لتقليصها بقرار من إدارة «أونروا»، قال لازاريني إن «بعض المستجدات طرأت عليها»، لاسيما بعد صعود معدلات الفقر والبطالة إلى معدلات خيالية.

وأضاف «وجدنا أن هناك فئات كبرى تحتاج للمساعدة، ما استدعى إعداد نظام يستهدف هذه الفئات، ونحن ملتزمون بتوفير الخدمات والوظائف في مختلف أماكن عمليات (أونروا)».

ونبه إلى أن أزمة وباء فيروس كورونا زادت من معاناة اللاجئين الفلسطينيين، الذين يعتبرون الأكثر هشاشة للتعرض لتداعيات الأزمة، وزيادة حجم معاناة الفقراء في صفوفهم.


أزمة «كورونا» زادت من معاناة اللاجئين.

طباعة