شركة هندية تحصل على موافقة بتجربة لقاح جديد مضاد لـ"كورونا"

حصلت شركة صناعات دوائية هندية على موافقة للبدء في التجارب البشرية للقاح جديد مضاد لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) يجري تطويره بالتعاون بين الحكومة الهندية وشركة دواء أميركية.

ويعتمد اللقاح الجديد على نفس تقنية الحمض النووى الريبوزى الناقل والمعروفة اختصارا باسم "إم.أر.إن.إيه" التي يعتمد عليها اللقاح الذي طورته شركة فايزر الأميركية بالتعاون مع شركة بيونتك الألمانية، والذي بدأ استخدامه بالفعل في العديد من الدول، ولكنه لا يتطلب نفس شروط التخزين في درجات حرارة شديدة البرودة، حسبما ذكر متحدث باسم الحكومة الهندية اليوم الثلاثاء.

وتم تطوير اللقاح الجديد (إتش جى سى أو - 19) بالتعاون بين شركتي "جينوفا بيوفارماسوتيكالز" المحدودة في مدينة بونا الهندية و"إتش.دي.تي بيوكوربوريشن" الأمريكية وهيئة التكنولوجيا الحيوية التابعة للحكومة الهندية.

وقال فى .كيه بول رئيس قوة العمل الوطنية الهندية بشأن فيروس كوفيد 19 خلال مؤتمر صحافي، إن "هذا اللقاح، إذا ما خرج للنور، سيكون قابل للتخزين في ظروف البرودة الطبيعية، داخل مبردات عادية". مضيفاً أن هناك حاليا ستة لقاحات مرشحة لبدء تجربتها على البشر في الهند.

 

طباعة