قاضٍ يرفض مزاعم ترامب حول "تزوير الانتخابات"

رفض قاض في ولاية بنسلفانيا مزاعم دونالد ترامب بحصول تزوير انتخابي واسع النطاق في هذه الولاية، ما يوجه ضربة جديدة لمحاولة الرئيس الجمهوري قلب نتيجة الانتخابات الرئاسية الأميركية لصالحه.

وهذا القرار القضائي يمهّد الطريق أمام تصديق ولاية بنسلفانيا على فوز الديموقراطي جو بايدن فيها، وهو الأمر الذي من المقرّر حصوله غدا الإثنين.

ومع اقتراب موعد تنصيب بايدن رئيسًا للولايات المتحدة في 20 يناير المقبل، يركّز فريق ترامب على محاولة عرقلة التصديق على نتائج الانتخابات الرئاسية في الولايات التي شهدت منافسة شديدة، وذلك بالإضافة إلى الإجراءات القانونيّة الكثيرة التي تقدّم بها وفشلت حتّى الآن.

وعادةً ما تُصادق الولايات على النتائج بشكل روتينيّ بعد كلّ انتخابات رئاسيّة، لكنّ رفض ترامب الإقرار بهزيمته يُعقّد العمليّة.

وكتب القاضي ماثيو بران في حكمه، أنّ فريق ترامب قدّم "حججًا قانونيّة لا أساس لها واتّهاماتٍ افتراضيّة" في شكواه المتعلّقة بالتصويت عبر البريد في ولاية بنسلفانيا.

طباعة