حظر تجول يطال 46 مليون شخص في فرنسا

بات أكثر من ثلثي الفرنسيين ملزمون بالبقاء في منازلهم ليلاً، فبعدما كان حظر التجول المفروض في فرنسا من الساعة 21,00 إلى الساعة 6,00 يشمل بالأساس 20 مليون نسمة، تم توسيعه اعتباراً من اليوم السبت إلى 46 مليون شخص لستة أسابيع، فيما تجاوز عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في هذا البلد مليون حالة، وسط تحذير السلطات من موجة ثانية أسوأ من الأولى.

وتجاوز عدد الإصابات في كامل القارة الأوروبية 8,2 ملايين، فيما توفي أكثر من 258 ألف شخص جراء فيروس كورونا المستجد، بينهم حوالى 10003 في ألمانيا التي تطالها الموجة الثانية من الوباء بشكل مباشر بعدما بقيت بمنأى نسبيا عن الفيروس.

وحذرت منظمة الصحة العالمية، أمس الجمعة، من أن دولاً كثيرة في النصف الشمالي من الكرة الأرضية تسجل تزايداً مطرداً في الإصابات، ونتيجة لذلك فإن المستشفيات ووحدات العناية المركزة تخطت أو باتت على وشك تخطي طاقتها الاستيعابية.

وأسفر الوباء عن وفاة ما لا يقل عن 1,145,847 شخصا في العالم منذ أواخر ديسمبر الماضي، وفق حصيلة نشرتها وكالة فرانس برس اليوم السبت.

طباعة