الجيش المصري ينفذ المرحلة الرئيسية لمناورة "ردع - 2020" بالذخيرة الحية

شهد وزير الدفاع والإنتاج الحربي المصري، الفريق أول محمد زكي، تنفيذ المرحلة الرئيسية للمناورة "ردع - 2020" بالذخيرة الحية والتي تنفذها وحدات من المنطقة المركزية العسكرية بالتعاون مع الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة المصرية وتستمر عدة أيام في إطار خطة التدريب القتالي لتشكيلات ووحدات القوات المسلحة وتزامنا مع احتفالات مصر والقوات المسلحة بالذكرى السابعة والأربعين لانتصارات أكتوبر المجيدة.

بدأت المرحلة بعرض ملخص الفكرة التكتيكية لمراحل المناورة وملخص الأعمال السابقة والقرار المتخذ لتحقيق المهام المخططة وتضمنت إدارة أعمال القتال لتطوير الهجوم بمعاونة عناصر من القوات الجوية التي نفذت طلعات للاستطلاع والتأمين والمعاونة لدعم أعمال قتال القوات القائمة بالهجوم وتحت ستار الوقاية المحققة لوسائل وأسلحة الدفاع الجوي، وبمساندة المدفعية لتدمير الاحتياطات وإرباك وتدمير مراكز القيادة والسيطرة المعادية، وقامت العناصر المدرعة والمشاة الميكانيكي بتطوير الهجوم واختراق الدفاعات المعادية والاشتباك معها وتدميرها بتناغم كامل بين كافة عناصر تشكيل المعركة.

وأظهرت المرحلة المستوى الراقي الذي وصلت إليه العناصر المشاركة من مهارات ميدانية وقتالية عالية واستخدام أحدث نظم التحكم والتوجيه لمختلف الأسلحة والمعدات.

وأكد الفريق أول محمد زكي، أن القوات المسلحة المصرية قادرة على تأمين حدود مصر والدفاع عن أمنها القومي بما تملكه من منظومة تسليح متطورة في جميع التخصصات وفرد مقاتل محترف قادر على تنفيذ جميع المهام تحت مختلف الظروف.

طباعة