بريطانيا تدخل إغلاقا جديدا بمواجهة فيروس كورونا

دخلت بريطانيا " مرحلة إغلاق " وهو الثاني من نوعه خلال أقل من عام بعد ارتفاع مطرد في الإصابات و الوفيات بفيروس كورونا خلال الأسابيع الماضية .

شملت خارطة الاغلاق الجغرافية مناطق شمال المملكة المتحدة وتتضمن ايرلنداش و برمنغهام و ليفربول و نيو كاسل و عددا من مدن شمال العاصمة لندن و منها ريدينج وسلاو اضافة إلى مقاطعة ويندسور مقر إقامة الملكة اليزابيث الثانية ملكة المملكة المتحدة.

ومن شأن خطة الاغلاق أن تمنع حركة التنقل بين المدن الأقل تضررا إلى الأكثر تضررا و بالعكس .. و حسب القوانين الجديدة يمكن ايقاف حركة القطارات و السيارات حتى إشعار آخر.

وجاء الإغلاق الجديد وفق إطارين الأول زمني ومدته أربعة أسابيع والثاني نوعي و يشمل المطاعم و النوادي الاجتماعية والرياضية وعددا من المدارس للمراحل الأولية.

و على الصعيد الطبي لا تزال الإجراءات المتخذة موضع شك لدى المختصين من حيث فاعليتها في الحد من الموجة الثانية للوباء خصوصا مع عدم وجود لقاح فعال معتمد.

طباعة