حذرت من انتقال الفيروس عبر الأطفال إلى الكبار

موسكو تغلق المدارس أسبوعين بعد ارتفاع عدد إصابات «كورونا»

قياس درجة حرارة شاب وفتاة في موسكو. أ.ب

أعلن مكتب عمدة العاصمة الروسية موسكو سيرغي سوبيانين، إغلاق المدارس لمدة أسبوعين بداية من الاثنين المقبل، في ظل ارتفاع أعداد الإصابات بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، محذراً من سهولة انتقال الفيروس من الأطفال إلى الكبار.

وأعلن مكتب العمدة أن فترة الإغلاق التي تستمر من الخامس إلى الـ18 من أكتوبر المقبل ستكون عطلة، وأنه لن تكون هناك دروس عبر الإنترنت كما كان في السابق.

ونصح سوبيانين الأهالي بتجنب اصطحاب الأطفال إلى الأماكن العامة، من أجل السيطرة على تفشي الفيروس.

وقال في بيان: «عدد كبير من الذين يصابون بالمرض، وغالباً من دون أعراض، هم من الأطفال، وعندما يعودون إلى المنزل فإنهم ينقلون الفيروس بسهولة إلى الكبار والأقارب المسنين، الذين يصابون بالمرض بصورة أكثر حدة».

وأضاف: «دعونا نستغل العطلة كفرصة لتقليل معدل الإصابة، والحفاظ على صحتنا».

ونصح سوبيانين سكان موسكو المسنين بالخروج فقط إذا لزم الأمر، وطلب من أرباب الأعمال السماح بالعمل من المنزل قدر الإمكان.

وكان المتحدث باسم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، دميتري بيسكوف، قال في تصريحات سابقة، إنه لا يجري حالياً دراسة فرض إغلاق جديد.

وأعلنت السلطات الصحية الروسية، أمس، تسجيل 8232 إصابة جديدة بـ«كورونا» خلال الساعات الـ24 الماضية. وقال مركز العمليات الروسي الخاص بمكافحة تفشي فيروس كورونا إن إجمالي المصابين تجاوز بذلك مليوناً و167 ألف حالة. كما سجلت روسيا 160 حالة وفاة جديدة، ليبلغ إجمالي الوفيات في روسيا منذ بدء تفشي الوباء 20 ألفاً و545 حالة.

ووفقاً للبيانات التي تجمعها جامعة جونز هوبكنز، فإن روسيا تأتي في المرتبة الرابعة عالمياً من حيث عدد الإصابات بـ«كورونا»، بعد الولايات المتحدة والهند والبرازيل.


160

حالة وفاة و8232 إصابة جديدة بـ«الفيروس» سجلتها روسيا خلال 24 ساعة.

طباعة