«الصحة العالمية» تحث «الفئات الأضعف» على أخذ لقاح «الإنفلونزا»

أكدت خبيرة بمنظمة الصحة العالمية أهمية حصول «الفئات الأضعف»، خصوصاً كبار السن والنساء الحوامل والعاملين الصحيين، إضافة إلى الأشخاص أصحاب الظروف الصحية الخاصة، على لقاح الإنفلونزا مع اقتراب الشتاء.

وأوضحت مسؤولة التأهب والاستجابة للإنفلونزا بالمنظمة، الدكتورة آن موون، بتصريحات صحافية في جنيف أمس، أن الوقت الأنسب للتحصين ضد «الإنفلونزا»، هو شهر أكتوبر المقبل، منوهة أنه مع اقتراب الشتاء في نصف الكرة الأرضية الشمالي، فإن الحصول على التحصين سيكون مهماً من أجل تخفيف العبء عن الأنظمة الصحية، التي تقوم - منذ شهور - بمواجهة انتشار فيروس كورونا «كوفيد 19». وأكدت أن المنظمة، في إرشاداتها للوقاية من فيروس الإنفلونزا، تركز على التباعد الاجتماعي، والبقاء في المنزل، حين الإحساس بالمرض، وكذلك الحرص المستمر على غسل الأيدي وارتداء الأقنعة في الأماكن المزدحمة، مشيرة إلى توقعات للمنظمة بازدياد الحاجة، لدى البلدان، للحصول على لقاح الإنفلونزا هذا العام، وبما قد يؤدى إلى نقص في بعض المناطق، خصوصاً أن اللقاح يتم طلبه قبل فترة تراوح بين تسعة أشهر و12 شهراً، ويصعب طلبه من المنتجين في وقت الحاجة.

طباعة