حصيلة قياسية يومية لأعداد المصابين

17 حالة وفاة جديدة جراء «كورونا» في تونس

إجراءات احترازية في إحدى المدارس التونسية. أ.ف.ب

أعلنت وزارة الصحة التونسية، أمس، عن 17 حالة وفاة جديدة جراء فيروس كورونا المستجد، بجانب تسجيل 625 إصابة جديدة، وهي أعلى حصيلة يومية تشهدها تونس منذ بداية تفشي الوباء.

ويتعلق هذا التحديث بالتحاليل التي أجريت يوم 17 من الشهر الجاري، ليصبح إجمالي عدد المصابين، منذ مارس الماضي، 9736، بالإضافة إلى 155 حالة وفاة.

وبحسب الوزارة، يرقد في مستشفيات البلاد 170 مصاباً بالفيروس، مقابل 55 حالة في غرف الإنعاش.وتشهد تونس زيادة متسارعة يوماً بعد يوم بعدد الإصابات، في ظل مخاوف من تخطي طاقة استيعاب المستشفيات العمومية لأعداد المرضى.

وأحصت وزارة الصحة التونسية، أول من أمس، 540 إصابة بفيروس كورونا المستجد ضمن الفحوص التي أجريت يوم 16 من الشهر الجاري، ليتخطى عدد الإصابات بالفيروس للمرة الأولى عتبة 500 في يوم واحد، في وقت يتسارع تفشي الفيروس في أغلب أنحاء البلاد.

ويبلغ عدد المرضى الحاملين للأعراض 916 مريضاً وتتكفل المؤسسات الصحية العمومية بـ170 مريضاً، في حين يبلغ عدد المرضى في أقسام العناية المركزة حالياً 55 حالة إصابة مؤكدة، ويخضع 18 مريضاً بـ«كوفيد-19» للتنفس الاصطناعي.

وسجلت تونس، منذ فتح الحدود بتاريخ 27 يونيو الماضي، 7827 حالة مؤكدة محلية، و613 حالة وافدة، وتماثل للشفاء 1237 شخصاً.

وتستأثر ولاية تونس بأكبر عدد من الإصابات بفيروس كورونا المستجد بلغ 1520 إصابة، تليها ولاية بن عروس التي سجلت 1183 إصابة، ثم ولاية قابس 1114 إصابة.

• 625 إصابة جديدة بالفيروس، والإجمالي يصل إلى 9736.

طباعة