روسيا تطرد دبلوماسياً نرويجياً بتهمة التجسس

أعلنت روسيا الجمعة طرد دبلوماسي نرويجي رداً على خطوة مماثلة قامت بها أوسلو على خلفية قضية تجسس، في ثاني حادثة من هذا النوع بين موسكو والأوروبيين خلال أيام.

وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان إن «أحد الدبلوماسيين الرفيعين في سفارة النرويج اعتبر شخصاً غير مرغوب فيه»، وعليه مغادرة الأراضي الروسية خلال ثلاثة أيام.

وأوضحت الوزارة في البيان أن السفير النرويجي أبلغ بالقرار خلال استدعائه إلى الوزارة.

ودانت الناطقة باسم وزارة الخارجية النرويجية غوري سولبرغ القرار الروسي، معتبرة أن «لا أساس له».

 

طباعة