إصابات «كورونا» في ألمانيا بلغت 198 ألفاً و699 والوفيات 9046

رئيس ألمانيا يدعو أوروبا لزيادة إنتاج معدات الحماية الطبية

شتاينماير خلال زيارته لشركة دريغر للتكنولوجيا الطبية في مدينة لوبيك. ■إي.بي.إيه

دعا الرئيس الألماني فرانك - فالتر شتاينماير إلى معاودة الزيادة في إنتاج معدات الحماية الطبية في أوروبا.

وخلال زيارته لشركة دريغر للتكنولوجيا الطبية في مدينة لوبيك، قال شتاينماير أمس، إن جائحة «كورونا» أظهرت إلى أي مدى يمكن لسلاسل التوريد الدولية أن تتعرض للاضطراب.

واطلع شتاينماير خلال حديثه مع إدارة الشركة والعاملين، بحضور رئيس حكومة ولاية شلزفيج - هولشتاين، دانيل جونتر على إنتاج أجهزة التنفس الاصطناعي، والذي تم التوسع فيه بقوة منذ مارس الماضي.

يذكر أن هذه أول زيارة رسمية يقوم بها شتاينماير خارج العاصمة برلين بعد تخفيف تدابير مكافحة كورونا.

وقال شتاينماير إن ألمانيا يمكنها أن تعتبر نفسها محظوظة لأن لديها على أراضيها شركة تكنولوجيا طبية ذات سمعة عالمية كان لها رد فعل سريع على الجائحة.

من جانبه، قال رئيس قسم التكنولوجيا والابتكار كارستن هيلتافسكي: «طورنا في غضون 100 يوم جهاز تنفس اصطناعي لمرضى كوفيد-19، يمكنه العمل بمكونات وبنية تحتية أقل في مكان استخدامه مقارنة بجهاز التنفس التقليدي في وحدات الرعاية المركزة».

من جهة أخرى وصل عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا في ألمانيا إلى 198 ألفاً و699 حالة، وبلغ عدد حالات الوفاة الناجمة عن الإصابة بالفيروس 9046 حالة، وتعافى 183 ألفاً و153 شخصاً من المصابين حتى الآن.

وأعلن معهد «روبرت كوخ» الألماني أن مكاتب الصحة في ألمانيا سجلت 442 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) خلال يوم واحد.

وبحسب بيانات المعهد توفي 9048 شخصاً حتى الآن جراء الإصابة بالفيروس في ألمانيا، ويزيد هذا العدد على ما تم تسجيله حتى الأربعاء بـ12 شخصاً.

طباعة