روسيا: نختبر 6 لقاحات مضادة لـ «كورونا»

أعلن رئيس الوزراء الروسي، ميخائيل ميشوستين، أن علماء بلاده يختبرون حالياً ستة لقاحات مضادة لفيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19).

وقال ميشوستين، في كلمة ألقاها أمس، خلال جلسة للمجلس التنسيقي الحكومي لمكافحة انتشار فيروس كورونا: «نأمل أن يتم تأكيد فعاليتها (اللقاحات) قريباً»، بحسب قناة «روسيا اليوم».

وقال ميشوستين، «تجري حالياً في روسيا اختبارات لستة أدوية من هذا النوع، وعلماؤنا طوروها خلال وقت وجيز جداً، في شهرين فقط، من خلال استخدام الابتكارات المتوافرة وأحدث التكنولوجيا البيولوجية».

وتابع ميشوستين: «نأمل أن يتم تأكيد أمن وفعالية هذه الابتكارات، وأن يكون ممكناً استخدامها للوقاية من التفشي ومكافحته».

واستطرد «يكمن هدفنا الأهم في منع انتشار الفيروس، والسيطرة على الوضع دون توقف وبشكل استباقي. وهذا الأمر لا يتمثل فقط في فرض قيود على الرحلات الجوية أو إجراء الفعاليات الجماعية، بل إنه يشمل كذلك إنتاج لقاح ضد العدوى الجديدة».

وكانت الهيئة الاتحادية لمراقبة حقوق المستهلك في روسيا قد ذكرت أمس، أن علماء روسا بدأوا تجربة نماذج أولية للقاحات محتملة لفيروس كورونا على حيوانات بمختبر في سيبيريا.

وذكر مركز فيكتور لعلم الفيروسات والتكنولوجيا الحيوية، أن علماء بالمركز الواقع في مدينة نوفوسيبيرسك طوروا نماذج لقاحات استناداً إلى ستة مفاهيم تكنولوجية مختلفة وبدأوا التجارب يوم الاثنين.

وقالت الهيئة الاتحادية لمراقبة حقوق المستهلك في بيان «تستخدم الفئران في معظم الأحيان لمثل هذه الدراسات.. وغيرها من حيوانات التجارب». وأضافت أن العلماء يتوقعون البدء في طرح لقاح في الأشهر الثلاثة الأخيرة من عام 2020.

طباعة