توزيع 500 مليار دولار نقداً على الأميركيين لمواجهة تداعيات «كورونا»

    كشفت وزارة المالية الأميركية، أمس، تفاصيل خطتها لدعم الاقتصاد الأميركي لمواجهة تداعيات انتشار فيروس كورونا، الذي أسهم في تهاوي البورصة الأميركية.

    وتتضمن الخطة إجراء يهدف لتوزيع ما يصل إلى نصف تريليون دولار نقداً على المواطنين الأميركيين. وقالت الوزارة في مذكرة إن «من المقترح توزيع أموال على دفعتين لدافعي الضرائب في الولايات المتحدة. توزيع 250 مليار دولار ابتداء من 6 أبريل، و250 مليار دولار أخرى اعتباراً من 18 مايو».

    وأضافت الوزارة أن قيمة الدفعة المالية التي سيحصل عليها المواطن الأميركي ستعتمد على دخله، كذلك قدمت الوزارة حزمة اقتراحات لدعم الشركات.

    وتضمنت الاقتراحات تقديم 300 مليار دولار لإقراض الشركات الصغيرة، و150 مليار دولار على شكل ضمانات للقروض التي ستقدم للقطاعات الاقتصادية التي تعاني مشكلات اقتصادية بسبب كورونا، وتقديم 50 مليار دولار بشكل خاص لقطاع الطيران، الذي يعتبر أكثر القطاعات تضرراً من أزمة كورونا.

    وفي وقت سابق كشف كبير المستشارين الاقتصاديين للرئيس الأميركي دونالد ترامب، عن أن إجمالي حزمة الدعم الاقتصادي ستبلغ 1.3 تريليون دولار، وهو ضعف ما تم تخصيصه لمواجهة الأزمة المالية 2008 – 2009.

    طباعة