مجلس الأمن الدولي يلغي اجتماعاته الأسبوعية

أعلنت الرئاسة الصينية لمجلس الأمن الدولي إلغاء الاجتماعين اللذين كانا مدرجين على جدول أعمال المجلس لهذا الأسبوع، وذلك بسبب تفشّي فيروس كورونا المستجدّ.

وبعدما تقرّر الأسبوع الماضي إلغاء اجتماعات مجلس الأمن، كان من المفترض أن يناقش المجلس اليوم ملف إقليم دارفور في غرب السودان، وغداً ملف التعدّدية، في جلستين لم يكن مرتقباً صدور أي قرار خلالهما.

وقال المتحدّث باسم البعثة الصينية في الأمم المتحدة، جوان سون، في بيان مقتضب إنّه «لن تكون هناك جلسات هذا الأسبوع»، مشدّداً على أنّ «المجلس يواصل العمل في الوقت نفسه».

وأضاف البيان أنّ «أعضاء المجلس سيواصلون الاتّصالات والمشاورات بشأن الملفات المدرجة على جدول الأعمال».

طباعة