الصين تبتكر طريقة جديدة لاكتشاف الإصابة بـ"كورونا"

تمكن باحثون صينيون من تطوير نظام محمول للكشف عن الحالات المشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وبحسب وكالة الأنباء الصينية "شنخوا"، استطاع فريق بحث من كلية الأدوات الدقيقة وهندسة الإلكترونيات الضوئية بجامعة تيانجين ومؤسسات، تطوير النظام الذي يستطيع اكتشاف الحالات المشتبه فيها بسرعة وتحقيق مراقبة البيانات الكبيرة والإنذارات المبكرة.

وحصلت وحدة الكشف المحمولة في النظام على شهادة تسجيل جهاز طبي من مصلحة الدولة لإدارة المنتجات الطبية.

ولفتت الوكالة إلى أن النظام الجديد يشبه حجم فأرة الكمبيوتر، وتم دمجه داخليا مع وحدة أساسية للكشف الدقيق ولديها دقة كشف مكافئة لتلك الموجودة في أدوات المختبرات الكبيرة، ويمكنه اختبار الدم من إصبع الشخص بسرعة واكتشاف ما إذا كان حالة مشتبه بها.

ويعتبر الشخص من الحالات المشتبه فيها وفقا لبرنامج تشخيص وعلاج الالتهاب الرئوي الناجم عن فيروس كورونا الجديد، طالما بدا عليه المظهران السريريان "الحمى و/أو أعراض الجهاز التنفسي" و "عدد خلايا الدم البيضاء الطبيعية أو المخفضة أو انخفاض عدد الخلايا الليمفاوية في المرحلة المبكرة من البداية".

وبحسب النظام الجديد يمكن تحميل النتائج تلقائيا إلى نظام سحابي لمراقبة الوباء والإنذار المبكر، ويمكن للنظام السحابي معالجة النتائج وتحميلها إلى المنصات السحابية لمؤسسات مكافحة الأمراض والمراقبة الطبية من جميع المستويات الحكومية لتقديم تحذيرات مبكرة وتحليل الوضع ودعم اتخاذ القرار للوضع الوبائي.

طباعة