السيسي: لم أكن أنوي الترشح للرئاسة

    السيسي: عدلي منصور أصرّ على ترشحي للرئاسة. أرشيفية

    كشف الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، ولأول مرة، أنه لم يكن ينوي الترشح للرئاسة عام 2014، وفضّل البقاء وزيراً للدفاع، إلا أن الرئيس السابق عدلي منصور، أصرّ على ذلك.

    وقال السيسي، في كلمته خلال فعاليات احتفال وزارة الأوقاف بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف، أمس، إنه حاول مراراً على مدى شهور عديدة، إقناع الرئيس السابق المستشار عدلي منصور، بالترشح لانتخابات الرئاسة، لكنه رفض بشدة، لاقتناعه بما يمثله هذا الموقع من تحد كبير للإنسان في دينه ودنياه وآخرته.

    وتابع: «أقول هذا الكلام لأول مرة، للتأكيد أمام الجميع، أن قرار الترشح ومنصب الرئيس تحدٍّ كبير، لذا طلبت من الرئيس السابق البقاء في منصبي، وأن أعمل كل ما يمكن عمله من أجل مصر، إلا أنه رفض».

    وأضاف السيسي: «الكل زاهد في منصب الرئاسة، لكن الهدف هو مصر، وبناء الدولة، والدفاع عنها».

    وقال إن «الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف، يمثل مناسبة طيبة للتأمل في جوهر مقاصد الرسالة النبوية التي تلقاها النبي الكريم، والتي بلّغها لنا، وتحمل لأجلها الكثير من الأذى، ولم يمنعه ذلك من أداء الأمانة التي كلفه بها الله».

    وأضاف أن «المشاق الجسيمة التي تحملها الرسول تعطي لنا الدروس، في مقدمتها تحمل الأذى بثبات، أملاً في نصر الله، بعمل دؤوب لا ينقطع».

    وكرّم الرئيس المصري خلال الاحتفال بالمولد النبوي عدداً من الشخصيات من مصر والخارج، أثرت الفكر الإسلامي بعلمها، حسبما أفاد التلفزيون المصري على موقعه الإلكتروني.

    طباعة