اجتماع طارئ في فيينا لبحث «نووي» إيران

تجتمع الدول الموقعة على الاتفاق النووي مع إيران في فيينا في الـ28 من يوليو دون مشاركة أميركا.

من جانبها، أعلنت وزارة الخارجية الإيرانية في بيان، أمس، أن «اجتماعاً طارئاً» سيعقد الأحد المقبل، بمشاركة القوى الكبرى في محاولة لإنقاذ الاتفاق النووي الإيراني.

وأوضحت الوزارة أن الدول الموقعة على هذا الاتفاق باستثناء الولايات المتحدة التي انسحبت منه، ستُمثل في هذا الاجتماع على مستوى وزاري أو على مستوى المديرين السياسيين.

ويأتي هذا الاجتماع الطارئ للجنة المشتركة الخاصة بالاتفاق النووي الإيراني الموقع عام 2015 بعد شهر تماماً من آخر لقاء مماثل عقد في العاصمة النمساوية.

وفي ختام الاجتماع السابق أعلنت طهران أنه تم «تحقيق بعض التقدم» في مجال مساعدة إيران على الالتفاف على العقوبات الأميركية، لكنها في الوقت نفسه اعتبرت هذا التقدم «غير كافٍ».

طباعة