الوكالة الدولية للطاقة الذرية تبحث عن مدير جديد بعد وفاة أمانو

تسعى الوكالة الدولية للطاقة الذرية لاختيار مدير عام جديد بعد وفاة مديرها يوكيا أمانو، عن 72 عاماً بعد 10 سنوات على رأس الوكالة وصراع استمر أشهراً مع المرض.

وأوضحت الوكالة، أمس، أن أمانو توفي الخميس الماضي، لكن أسرته طلبت عدم نشر الخبر قبل مراسم الجنازة، أمس.

وكان الدبلوماسي الياباني يدير منذ 2009 هذه الوكالة التابعة للأمم المتحدة المكلفة خصوصاً مراقبة التزامات إيران في إطار الاتفاق الدولي حول البرنامج النووي الايراني لعام 2015.

وكان نائب وزير الخارجية الإيراني عباس عراقجي، بين أول المسؤولين الدوليين في الإشادة بـ«الكفاءة المهنية» و«مهارات» يوكيا أمانو.

من جهته، عبر الرئيس الروسي فلادمير بوتين، عن «إعجابه بحكمة وبعد نظر» أمانو «وقدرته على اتخاذ قرارات واضحة في أصعب الظروف».

ونوه مستشار الامن القومي الأميركي جون بولتون، بـ«التزامه الذي لا مثيل له من أجل طاقة نووية سلمية».

وعلى الوكالة التي يقع مقرها في فيينا الآن العمل على تنظيم اختيار رئيس جديد خلفاً لأمانو، تزامناً مع تجندها لمتابعة الملف النووي الإيراني وسط توتر متصاعد بين طهران وواشنطن.

طباعة