«حرب رئاسية» بين ترامب وبايدن.. سلاحها «التحرشّ»

صورة

سخر الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بشكل مثير من خصمه اللدود ومنافسه المحتمل في الانتخابات الرئاسية المقبلة، الديمقراطي جو بايدن، الذي تلاحقه شبهات التحرش الجنسي منذ أيام.

وعبر حسابه في «تويتر»، نشر ترامب، فيديو لبايدن يبرر فيه ملامسته النساء خلال لقاءاته.

إلا أن ترامب أضاف «لمسات ساخرة» زينت الفيديو المنشور، حيث ظهر تمثال بايدن وراء بايدن الحقيقي، يضع يده على كتفي الأصلي، محاولا شم رائحة شعره، في إشارة إلى تهمة التحرش السابقة التي لاحقت بايدن قبل أيام.

وعلق ترامب على الفيديو الساخر، كاتباً: «أهلاً بعودتك جو».

إلا أن الرد لم يتأخر إلا ساعات قليلة، فقد كتب بايدن الذي شغل سابقا منصب نائب الرئيس الأميركي، على حسابه على «تويتر»، على تغريدة ترامب: «أرى أنك في الوظيفة والرئاسة، كما هو الحال دائماً»، في إشارة إلى انشغال ترامب عن أعماله الرئاسية خلال أوقات عمله بأمور أخرى.

تأتي هذه «الحرب الرئاسية» وسلاحها التحرش غداة تأكيد بايدن أنّه سيكون «أكثر حرصا» في المستقبل بخصوص المساحة الشخصية للنساء، وذلك بعد تعرضه لانتقادات بشأن تصرفات غير لائقة مع نساء.

وقال بايدن، في رسالة نشرها على تويتر، إن «العادات الاجتماعية تتغير. أفهم ذلك وسمعت ما قالته هؤلاء النساء». وتابع: «السياسة بالنسبة لي كانت دوماً مرتبطة بالتواصل، لكنني سأكون أكثر حرصاً حيال احترام المساحة الشخصية في المستقبل»، مضيفاً: «هذه مسؤوليتي وسألبيها».

وكانت نساء عدة ذكرن علناً في الأيام الأخيرة أن بايدن لمسهن بشكل غير لائق قبل عدة سنوات.

واتهمته المرشحة الديمقراطية السابقة لمنصب نائب حاكم ولاية نيفادا لوسي فلوريز، يوم الجمعة الماضي، بـ«سلوك غير لائق» خلال أحد التجمعات الانتخابية في 2014.

وكتبت لوسي فلوريز، بحسب ما نقلت عنها صحيفة «ذا هيل»، في مقال أنها كانت تقف بالقرب من المنصة خلال التجمع الانتخابي، حين «وضع بايدن يديه على كتفها، واقترب لشم رائحة شعرها، ثم قبّل نهاية رأسها»، معربة عن استغرابها في تلك اللحظة ولسان حالها يسأل: «لماذا يلمسني نائب الرئيس الأميركي؟».

يذكر أن لبايدن سمعة في واشنطن بملامسة زوجات وأمهات وبنات أعضاء مجلس الشيوخ بطريقة غريبة أثناء مراسم أداء اليمين، وتعرض للعديد من الانتقادات لتدليكه كتفي زوجة وزير الدفاع الجديد، آش كارتر، عام 2015.

وفي هذا السياق، قالت المستشارة في البيت الأبيض، كيليان كونواي، على قناة «فوكس نيوز» إن بايدن يعاني من «مشكلة كبيرة»، مشيرة إلى أن هناك لقطات عدة له تظهره وهو يتصرف بطريقة «صادمة».

 

طباعة