3 شهداء برصاص الاحتلال في «الضفة»

استشهد شابان فلسطينيان، فجر أمس، في مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في نابلس، بعد ساعات من استشهاد منفذ عملية سلفيت، بعد اشتباك مسلح مع قوات الاحتلال في قرية عبوين.

واندلعت المواجهات، عقب اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي محيط «قبر يوسف»، والمنطقة الشرقية من مدينة نابلس.

وأفاد مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة الغربية، غسان دغلس، بأن جنود مشاة وجيبات عسكرية اقتحموا المنطقة الشرقية من المدينة، ومحيط «قبر يوسف»، فيما ذكرت مصادر أمنية فلسطينية أن مئات المستوطنين اقتحموا قبر يوسف بنابلس، تحت حراسة مشددة من قبل قوات الاحتلال.

بدورها، اتهمت حكومة تسيير الأعمال الفلسطينية، أمس، إسرائيل بتعمد «البطش»، للدفع بالأوضاع إلى التوتر الدائم، ونعت - في بيان - الشهداء الثلاثة، فيما قالت حركة «حماس» إن «كل الخيارات مفتوحة للمقاومين، للرد على جرائم الاحتلال الإسرائيلي».

 

طباعة