الإمارات اليوم

قائد بالحرس الثوري الإيراني يحضر معرضاً للدفاع في قطر

:
  • عن «بوابة العين»

كشفت وسائل إعلام إيرانية عن وصول وفد عسكري إيراني إلى قطر، أول من أمس، للمشاركة في مؤتمر قادة القوات البحرية بمنطقة غرب آسيا، في زيارة تستغرق ثلاثة أيام، في ظل العلاقات الوطيدة التي تجمع الدوحة وطهران، منذ اندلاع أزمة الإمارة الخليجية مع دول الرباعي العربي الداعية إلى مكافحة الإرهاب، في يونيو الماضي.

وقالت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إيرنا)، إن نائب قائد الوحدة البحرية بالحرس الثوري الإيراني علي رضا تنكسيري، سيترأس وفد طهران، خلال المشاركة في مؤتمر ومعرض الدوحة الدولي للدفاع البحري (ديمدكس 2018)، المقام برعاية أمير قطر،الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، على الرغم من أن هدف المؤتمر بالأساس التقاء قادة الجيوش النظامية، وليس الميليشيات.

وأشارت الوكالة إلى أنه من المقرر أن يتفقد تنكسيري أجنحة المعرض الدولي السادس، المقام بمركز قطر الوطني للمؤتمرات، ويعقد مرة كل عامين، حيث تعرض فيه أحدث الابتكارات في مجالي الدفاع والأمن البحري، في الوقت الذي كانت إيران غائبة عن هذا المؤتمر خلال دورته الماضية عام 2016.

وتكشف تصريحات أدلى بها تنكسيري، الثلاثاء الماضي، عن دعمه فكرة «تصدير الثورة» بحسب أدبيات النظام الإيراني، والتي يحاول من خلالها الملالي الهيمنة على مقدرات الدول التي يسعى لبسط نفوذه داخلها، والتدخل في شؤونها.

ودعا القائد بميليشيا الحرس الثوري الموجود في الدوحة حالياً، خلال كلمة له في محافظة هرمزجان، جنوب شرق البلاد، عناصر الجيش الإيراني للعمل على نشر ما وصفها بـ«قيم الثورة»، والحفاظ عليها للأجيال المقبلة من «الغزو الأجنبي»، على حدّ قوله.

وكشفت تقارير عدة، عن وجود عناصر تابعة لميليشيا الحرس الثوري بقوة داخل المؤسسات القطرية منذ اندلاع الأزمة الخليجية، وتمارس تلك العناصر صلاحياتها بشكل سري داخل البلاد، وسط تعنت الدوحة في قبول المطالب العربية، الرامية إلى تغيير نهجها المعادي للجوارين الخليجي والعربي، والكفّ عن دعم الإرهاب.